Make your own free website on Tripod.com

مشرف /  نادي هواة الرصد الفلكي

بطاقة المشرف:

 

 

الاسم : نزار حزام محمد سلام

العمر: 25 سنة 1978/6/7

المهنة: تقني كمبيوتر(دائرة حكومية)

المؤهلات الجامعية: قيد الدراسة

الجمعيات العلمية المشارك بها: جمعية الامارات للفلك / رابطة هواة الفلك(نادي تراث الامارات)

 

 

 

 

مقدمة

بداء حبي للفضاء منذ سن مبكرة ، ولا أقصد بالفضاء هنا الفضاء الفلكي فقط ، بل أقصد بالفضاء الفضاء العام من سماء و غيوم وأمطار ،و برق و رعد وحتى الأعاصير ، و تعداة للطبيعة فأصبح حب للجبال والوديان والسهول والبراري و كل شئ لة علاقة بالطبيعة .

مع الوقت وجدت أنفس أنغمس أكثر و أكثر في هذا الحب للكون ، و بداءت عندي مرحلة من التسأولات عن نشاة الكون و كيفية السفر الى الفضاء وهكذا أمور.، كنت أحب القراءة(ولازلت) و هذا الشئ ساعد في تنمية مهاراتي العلمية، و صقلها بما يتناسب مع عمري، و الحمد لله أستطعت وبفضل من الله ، و دعاء من الوالدين أن أحقق الكثير من طموحاتي و أحلامي ، و ما زلت أحلم بالكثير ، و أن شاء الله سيتحقق مرادي يوما ما .

 

الهوايات :

لدي العديد من الهوايات، و الحمد لله ، انني أستطيع التوفيق بينهم ، و لكني سأذكر هنا البعض منها!.

من هواياتي صنع النمادج العلمية (بشكل دقيق) كالصواريخ و الاقمار الاصطناعية و الطائرات و السفن ونمادج من الروبوتات، أيضا أحب التصوير ، التصوير الارضي (غروب، شروق ، فجر) و المناظر الخلابه (الوديان، الجبال، السهول، البحار) بالأضافة للمناظر الغير الأعتيادية. بجانب التصوير الفلكي(والذي يأخد جهدا جهيدا مني).

كما وأحب أيضا أبتكار أفكار علمية جديدة ، و أختراع أي شئ يخطر ببالي! ( ولي الكثير من الابتكارات(Top Secret) التي أحتفظ بها، وان شاء الله في يوم ما سأنشرها).

أحب الالكترونيات ، و أحب تجميع(المشاريع الكترونية الجاهزة) في الواقع ، أستغل كل صغيرة و كبيرة بعلوم الكترونيات لتنفيد أفكاري . أخير أحب رياضة التزلج،والصيد والاستماع للأغاني الرومانسية والموسيقى الهادئة، وبعض من أغاني الربشة!.

هواية الفلك ، أو علوم الفلك أن صح التعبير ، هي أجمل ما أمارسة ، ومنذ وقت ليس بقصير.

 

 

 تجربة فلكية

 

أتذكر و أنا بعمر ال 12 عشر ، في الصف الاول أعدادي قمت (بأختراع!) جهاز لأستقبال أشارات المخلوقات الفضائية !!!!

بصراحة ، كنت و لا زلت من من يؤمنون بأن هناك من يشاركنا الكون و لكن (الله أعلم) المهم ، قمت و كما ذكرت بصنع جهاز أستقبال لاسلكي!؟.

 

بالواقع لم أصنعة بمعنى الكلمة حرفيا ، بل قمت بشراء جهاز راديو لاسلكي(خاص بالاطفال) كان يومها بسعر 80 درهما ، أما الان فهو بسعر 10 دراهم!

تم قمت بفتحة، و التعرف على مكوناتة(بالطبع لم أكن أدرك سوى القليل القليل من مكوناتة أنذاك) المهم ، قمت بتخريبة بطريقة ما!! بقصد المحاولة من تعديلة! و جعلة أقوى في الاستقبال ( طبعا عمر 12 سنة عمر ليس بقليل) ما يعني أنني كنت أدرك الكثير من الامور المنطقية و العلمية، أعود للموضوع.....نعم، أتذكر أنني قمت بأخد أكبر صينية طبخ لدينا وقمت بالطرق عليها بالمطرقة لتشبة المستقبل(مقعرة) و نصبت في منتصفها أريل ، ومددت أسلاك من كافة أطراف الصينية و وصلتها برأس الأريل . أيضا قمت بوضع مغناطيس كبير (كسرت المسجل!) و كم كنت سادجا! وضعت مغناطيس على أساس أنة سيقوم بألتقاط الموجات القادمة من الفضاء (المخلوقات الفضائية)! تم وضعت المزيد منة! و أيضا قمت بأخد قلم رصاص و لففتة بسلك ناعم تم وصلتة أيضا بالانتينا ، و أخير أحضرت قطع الكترونية!!(كاباستور،فيوز،ترانسستور،ريلية،....)و قمت بوصل كل طرف من هذة القطع بالاخر(قمة العبقرية! هاااااااااااااا) غباء! . أكيد لم أكن أعرف اسماؤهم أنذاك .بعد كل هذا، قمت بتوصيل اريال الجهاز الاسلكي بالصحن(بأساس أن الصحن(الاقط)قد أصبح قويا و قادرا على التقاط الموجات أكثر من أريال اللاسلكي نفسة) و أخيرا أتى وقت أستقبال الاشارات!. كانت تمطر! و كان الوقت مساء، وضعت الجهاز في بلكونة المنزل، و بداءت في الاستقبال ( سبحان الله أتذكر الامر و كأنة حصل بالامس!!) المهم قمت بتشغيل الجهاز اللاسلكي ، و بداءت أصغي بأمعان ، ............ نعم ...... هذا ما حصل ، مجرد أشارات مشوشة و غير مفهومة و متقطعة و حادة و مختلفة القوة ..... خاب ضني ، تم تداركت ان السبب في ذلك قد يعود لجهاز تكبير الصوت الصغير نسبيا! تم و بظرف دقائق ، قمت بوصل سماعة أخرى(كبيرة جدا) بداخل الجهاز الاسلكي نفسة، و اصبح لدي الان سماعتان(مكبر صوت) للاصغاء، تم أعدت الكرة..................................... اها .... الان نجحت ، الصوت واضح جدا و عال ، و أستطعت الاصغاء بشكل جيد، أختلفت الاشارات من حيث قوة الصوت فقط، و لكني ظننت حينها أنني تمكنت من ألتقاط الموجات الفضائية! و بينما كنت أقوم بتحريك جهاز الاقط(الصحن الاقط) فجأة سمعت صوت بشري ، وبدى لي أنة صوت لشرطي يتحدث من شخص أخر ......... واوووووووووو ( لقد أخترعت جهاز أستقبال قوي ((قلت لنفسي)) ) تم و بتحريك الاقط ، سمعت أداعة ما ، تم أخرى ، تم أخرى ، و لم يكن الصوت بذلك الوضوح، الا أنني فرحت لهذا الانجاز، المهم سهرت أياما و أنا أقوم بأعادة تصميمة من نواح عدة ، و بالطبع كنت سعيد بسماع الاشارات الغير مفهومة (موجات راديو متداخلة) كان شيئا رائـــــــــــــــــــــــــــعا جــــــــــــــــــــدا . لن أنسى تلك اللحظة ما حييت ( أول محاولة جادة للرصد موجات راديوية (قادمة من المريخ)!!!.

 

 

من الخطط الفلكية المستقبلية:

بناء تلسكوب فلكي ضخم ، و شراء تلسكوب راديوي  و تجميعة ، للقيام برصد حي للنشاطات الراديوية ( أنفجارات شمسية ، عواصف ، ولادة نجوم ، رصد للاشعاعات ، و غيرة).

أكادميا :

حاليا ، طالب جامعي لدى (كلية دبي الجامعية) بالاضافة لعملي الصباحي .

العمل:

بالنسبة لجو العمل ، فهو جدا رائع ، و تسودة روح المنافسة ، ما يدفعني لتقديم المزيد و المزيد من أجل ضمان مستقبل ناجح،

عملي كتقني كمبيوتر ، يتطلب مني أجراء العديد من الامور ، فمثلا ، تجدني أعمل فيما يختص بالشبكات(كل شئ)،و أيضا فيما يختص بالبرمجة(الاوراكل) و أصلاح المشاكل البرمجية ، بالاضافة الى أصلاح الاعطال الخاصة بالاجهزة (طابعات،شاشات،أجهزة) بمعنى أخر (فني كمبيوتر).

النشاطات الفلكية :

أشارك في جميع النشاطات الفلكية الخاصة بالجمعية(الامارات للفلك) و الرابطة(نادي تراث الامارات).

مؤخرا ، قمنا برصد كوكب المريخ عندما أقتراب من الارض ، و خسوف القمر ، ورصد شهب الاسديات ، و كسوف الشمس .

وأيضا حصلت على شهادة تكريم من رابطة هواة الفلك و هدية قيمة كشكر لجهودي ، و تسلمتها بكل فخر من الاستاذ / أراهيم عبيد الله مقرر الرابطة

 و القائم بأنشطتها.

 

أنقر على الصورة

 

بالاضافة للأنشطة الفلكية ، أقوم بعمل طلعات شبة يومية لكاسر الامواج(أبوظبي) و أقوم بتعريف الناس على بعض الامور الفلكية و التي و الحمد لله أصبحت على علم بها بفظل من الله و الاستاذ أبراهيم عبيد الله، الذي لم يتوانى عن تعليمي الكثير من الامور الفلكية.

أقوم برصد الكواكب المشرقة(المشرقة/ظاهرة في الافق)و النجوم، وأن أمكن  مجرة أو سديم، بالاغلب ،  عطار ، و المريخ ، بالاضافة للمشتري و الزهرة و زحل(أكثر ما يدهش الناس)و بالطبع القمر(تاني أكثر ما يجدب الناس هنا!) ولا أنسى الشمس.

 

تفضل و شارك